الوطنية موبايل تحتفل بتسليم السيارة الخامسة ضمن حملة "وحد أرقامك وحقق أحلامك" من نوع BMW


مستمرة في تحقيق الأحلام

بيت لحم، 6 آذار 2016:

سلمت شركة الوطنية موبايل، مشغل الاتصالات المتنقلة الأحدث في فلسطين، وإحدى شركات مجموعة Ooredoo، الجائزة الكبرى الأولى ضمن حملة "وحد أرقامك وأحقق أحلامك"، سيارة BMW-116i، مرخصة ومأمنة، للفائز خير الله محمد رمضان العصا من قرية العبيدية في بيت لحم.

واستلم الشاب خير الله سيارة الـBMW الجديدة من الوطنية موبايل على مدخل قرية العبيدية، بعد أن جمع أربعة أرقام متشابهة مقابل سيارة، وذلك بحضور أهله وأصدقائه والعشرات الذين احتشدوا من أهالي القرية.

وقال مدير أول الاتصالات التسويقية والعلاقات العامة السيد شادي القواسمي، إن الوطنية موبايل تحتفل اليوم بإعلان أول فائز في الجائزة الكبرى سيارة الـ BMW ضمن الحملة التفاعلية التي أطلقناها مؤخرا، والفرحة الغامرة التي رسمت على وجه الفائز عندما اتصلنا به لنزف له خبر فوزه بالسيارة الكبرى، كان من أجمل ما سمعناه من مشتركي الحملة وهو ما نسعى إليه في الوطنية موبايل.

وأضاف القواسمي أن حملة "وحد أرقامك وحقق أحلامك" تعتبر الحملة التفاعلية الأجدد والأحدث من نوعها وفكرتها في سوق الاتصالات الفلسطينية، كمحتوى وطريقة، ولم يسبق لأي شركة أن استخدمت نفس الطريقة في حملاتها السابقة، وهذا ما يميز الوطنية موبايل في ابتكار حملات جديدة لمكافأة مشتركيها الذي وثقوا بها".

وهنأ قواسمي الفائز بسيارة الـBMW الأولى السيد خير الله رمضان، داعيا كافة مشتركي الدفع المسبق بالمشاركة مجانا في الحملة من خلال شحن الرصيد، والانضمام إلى عائلة الوطنية موبايل ليكونوا أحد الفائزين في الجوائز المميزة من الوطنية موبايل.

من جهته، عبر الفائز خير الله رمضان عن سعادته الغامرة التي يصعب وصفها وهو يفوز بسيارة الـBMW في الحملة، قائلا: "إن أجمل اتصال تلقيته في حياتي عندما قام أحد موظفي الوطنية موبايل بالاتصال بي قبل يومين وأخبروني أنني فزت معهم ضمن حملة (وحد أرقامك وحقق أحلامك) وحينها توقف قلبي عن النبض لأنتظر ما هي الجائزة لتكون المفاجأة الكبرى بالنسبة لي وهي أنني ربحت سيارة BMW".

وأعرب عن شكره الجزيل لشركة الوطنية موبايل على هذه اللفتة الكريمة، وهذه الحملة الأكثر من رائعة متمنيا عليها الاستمرار في هذه الحملات الرائعة، ذات المصداقية والشفافية العالية.

يشار إلى أن شركة الوطنية موبايل - إحدى شركات مجموعة Ooredoo- أطلقت خدماتها تجارياً في شهر تشرين الثاني من عام 2009، وهي راعي كرة القدم الفلسطينية، عبر رعايتها لدوري الوطنية موبايل للمحترفين، ودوري الوطنية موبايل للممتازة، والراعي الحصري للأكاديمية الفلسطينية للموهوبين كرويا.