الوطنية موبايل وبي سل تعلنان رعايتهما لفعالية كأس العالم


27 أيار 2010

أعلنت شركة الوطنية موبايل، المشغل الجديد للاتصالات المتنقلة في فلسطين، وشركة (بي سيل)، الموزع الرسمي لهواتف سامسونج، رعايتهما لفعالية كأس العالم 2010، والتي ستمكن آلاف الفلسطينيين من مشاهدة 64 مباراة كرة قدم عبر خمسة مواقع موزعة في كل من الخليل، بيت لحم، رام الله، نابلس، طولكرم، إبتداءً من 11 حزيران 2010.

وستكون الوطنية موبايل الراعي البلاتيني لهذا الحدث، وبي سيل الراعي الذهبي، حيث ستمكن هذه الفعالية الشعب الفلسطيني من التمتع بمشاهدة المباريات باجواء ترفيهيه مميزة والمشاركة بعدد من الفعاليات الجانبية والسحوبات على جوائز مختلفة.

وقد بدأت فعاليات كأس العالم، فعلياً، عبر السحب على تذاكر درجة أولى وسفر لحضور مباريات كأس العالم في جنوب إفريقيا، إضافة لسيارة هيونداي (i20) موديل 2010، حيث سيتكمن الجميع من المشاركة في هذه المنافسة عبر إرسال رسالة فارغة لرقم الوطنية موبايل (6310)، وقد بدأت هذه السحوبات في نيسان المنصرم وستمتد لغاية 11 تموز القادم. حيث تم الإعلان عن أربعة فائزين بتذاكر لحضور مباريات كأس العالم النصف نهائية ونهائية في جنوب إفريقيا إضافة إلى تذاكر السفر والإقامة ، خلال الأيام الماضية، وسيتم السحب على الفائزين الجديدين بعد نحو 25 يوم.

وبدوره، أشار السيد خالد اسليم الفائز الأول بتذاكر حضور مباريات كأس العالم في جنوب إفريقيا: ’لقد كانت هذه مفاجأة غير متوقعة، ولكننا لم نتفاجأ من كرم الوطنية موبايل، حيث أنهم اعتادو على دعم الشباب والرياضة الفلسطينية خلال مناسبات عده’.

وأضاف السيد علاء عبد الهادي، الفائز الثاني، ’نحن لم نتفاجأ من الوطنية موبايل، لأنه منذ انطلاقتها عودتنا على تقديم عدد من العروض والخدمات المميزة لصالح المجتمع الفلسطيني’. وأشار: ’إن هذه الجائزة تعني لي الكثير على الصعيد الشخصي، حيث أنني من متتبعي كرة القدم وحضوري المباراة النهاية لكأس العالم كان أشبه بحلم’.

بدوره، أشار السيد آلان ريتشاردسون، المدير التنفيذي للوطنية موبايل، ’إن رعاية الوطنية موبايل لهذه الفعالية ستمكن الفلسطينيين من التواصل مع العالم أجمع، من خلال كأس العالم 2010، وستمنح هذه الفرصة للجميع للمشاركة ومتابعة هذا الحدث العالمي الهام، مع عائلاتهم وأصدقائهم’.

من جانبه، أشار المدير العام لشركة BCI ، السيد فادي برانسي’نحن نطمح لتحفيز الفعاليات الرياضية في المجتمع الفلسطيني، وستمكن هذه الفعالية من إيجاد المكان المناسب، والمرافق المطلوبة للتأكيد على أهمية التناغم الاجتماعي بين العائلات والأصدقاء ومتتبعي كرة القدم’