الوطنية موبايل توقع اتفاقية شراكة مع مؤسسة ومتحف محمود درويش


الوطنية موبايل توقع اتفاقية شراكة مع مؤسسة ومتحف محمود درويش


البيرة، 14/5/2013، وقعت شركة الوطنية موبايل مشغل الاتصالات المتنقلة الأحدث في فلسطين اتفاقية شراكة لرعاية الأنشطة الثقافية لمؤسسة ومتحف محمود درويش خلال عام 2013، حيث جرت مراسم التوقيع اليوم في حديقة البروة التابعة لمتحف محمود درويش، وقد حضر حفل التوقيع السيد معتصم عتيلي- مدير عام دائرة التسويق وتطوير الأعمال في شركة الوطنية موبايل، والسيد سامح خضر- مدير عام متحف محمود درويش، وعدد من المدراء في شركة الوطنية موبايل.
هذا وعبر السيد معتصم عتيلي- مدير عام دائرة التسويق وتطوير الأعمال عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية وقال: " استكمالاً لاهتمامنا بقطاع الثقافة ولكوننا راعي الثقافة وشعارنا "ثقافتنا الفلسطينية تروي حكاية شعبنا"، وانطلاقاً من ايماننا بضرورة تثبيت الهوية الثقافية الفلسطينية، قمنا بتوقيع اتفاقية التعاون هذه مع متحف ومؤسسة محمود درويش، فنحن فخورون بهذه الشراكة مع المؤسسة التي تعمل على الحفاظ على تراث محمود درويش الثقافي والفكري والأدبي".
وأضاف السيد عتيلي: " ان الوطنية موبايل تؤمن بأهمية القطاع الثقافي كونه عمود أساسي لتطوير المجتمع الفلسطيني، وركن هام للحفاظ على تاريخ وحضارة الفلسطينين وصمودهم، لذلك فإن الوطنية موبايل ستقدم الدعم والرعاية لهذا القطاع بكافة السبل الممكنة استكمالاً لما قدمناه عام 2012 ".
من جانبه أعرب السيد سامح خضر- مدير عام متحف محمود درويش عن تقديره وشكره للوطنية موبايل حيث قال : " أشكر شركة الوطنية موبايل، الشركة الرائدة في مجال الاتصالات على اهتمامها بالقطاع الثقافي، فهي راعي حقيقي للثقافة، حيث أنها لا تتوانى عن تقديم الدعم والرعاية اللازمة لأي نشاط ثقافي، وأتمنى من باقي الشركات والمؤسسات أن تحذو حذو الوطنية موبايل وتهتم بقطاع الثقافة، كما أتمنى استمرارية هذا التعاون وأن يدعم توجهات متحف محمود درويش في توفير الامكانيات اللازمة لتعزيز المشهد الثقافي ".
وأضاف السيد خضر: "سنعمل في متحف محمود درويش خلال عام 2013، على تنظيم عشرات النشاطات الثقافية مثل الندوات الشعرية، واستضافة مجموعة من الأدباء والفنانين".
من الجدير ذكره أن الوطنية موبايل قامت برعاية أكثر من 10 مهرجانات ثقافية خلال عام 2012 في كافة محافظات الوطن، حيث كان هدفها من هذه الرعايات إحياء الموروث الثقافي، كما تقوم خلال العام الحالي برعاية العديد من الأنشطة والتي تندرج تحت اطار الشراكة المجتمعية.