"لوز" تحصد المرتبة الأولى في مسابقة الوطنية موبايل للشباب الريادي الفلسطيني


 

4/2/2015، قامت الوطنية موبايل مشغل الاتصالات المتنقلة الأحدث والشركة الوحيدة المرخصة لتقديم خدمات الجيل الثالث في فلسطين  برعاية "مسابقة الشباب الريادي الفلسطيني"، والتي عقدت في فندق الجراند بارك يوم أمس بالشراكة مع " بيت لحم - باث لينكس " بهدف دعم أفكار تجارية لدى فئة الشباب ومساعدتهم على ايصالها للأسواق وخلق فرص عمل .
فقد كانت المسابقة متاحة أمام الشباب الفلسطيني من عمر 16-25، ولديهم عمل تجاري لم يتعدى عمره 12 شهرا، أو الذين لديهم فكرة تجارية ريادية، حيث تم استقبال الكثير من الطلبات من خلال تطبيق خاص على صفحة الوطنية موبايل على موقع التواصل الاجتماعي " فيسبوك".
تمت عملية فرز الطلبات لثمانية مشاريع، حيث قام كل متسابق بعرض مشروعه أمام لجنة التحكيم المكونة من أربعة أشخاص وهم: السيد بيتر دونية - المؤسس " لبيت لحم - باث لينكس "، والآنسة فيروز خوري – قائم بأعمال مدير عام غرفة تجارة وصناعة محافظة بيت لحم، السيد جمال حداد - المدير التنفيذي لمؤسسة فلسطين للتنمية (صندوق الاستثمار الفلسطيني)، السيد عمر الساحلي – مدير عام التطوير المؤسسي في شركة الوطنية موبايل.
وبعد انتهاء عرض مشاريع المتسابقين قامت اللجنة بتقييم واختيار ميساء الشاعر كصاحبة أفضل مشروع عن "لوز" وهي شركة تختص ببطاقات المعايدة وبطاقات سياحية تعكس الثقافة الشعبية الفلسطينية وتدعم اللغة العربية بطريقة عصرية. حيث قامت ميساء بتسويق أولي لفكرتها في أكثر من دولة عربية ولاقت اهتماماً ملحوظاً، وكانت الجائزة التي حازت عليها عبارة عن رحلة تجارية مدفوعة التكاليف للتعرف على أحد أكبر مصنعي بطاقات المعايدة في بريطانيا بالتنسيق مع غرفة تجارة بيت لحم في آذار 2015.
وقال السيد عمر الساحلي - أحد أعضاء لجنة التحكيم: " قمنا برعاية هذه المسابقة لإيماننا بدور الشباب الفاعل في النمو بالمجتمع والارتقاء كما انه جزء من مسؤوليتنا المجتمعية وشراكتنا مع المؤسسات العاملة في المجتمع، آلية الاختيار كانت صعبة لأن جميع الأفكار كانت ريادية وقابلة للتطبيق وتستحق الاهتمام، ونأمل ان تحصل كافة الافكار على فرص استثمارية"
وفي تعقيبها على الفوز قالت ميساء: " سعيدة جدا لفوزي بالسفر إلى بريطانيا للتعرف على مصنعي بطاقات المعايدة والاستفادة من خبراتهم في مجالي التصميم والتصنيع، وأشكر شركة الوطنية موبايل على رعاية هذه المسابقة وكافة الشركاء، وأتمنى التوفيق لكل شاب لديه مشروع أو فكرة ريادية تفيد المجتمع وتنهض بإقتصادنا الوطني ".


عن الوطنية موبايل

اطلقت شركة الوطنية موبايل - إحدى شركات مجموعة Ooredoo-  خدماتها تجارياً في شهر تشرين الثاني من عام 2009، وهي ليست شركة اتصالات متنقّلة عادية، فمنذ البداية كانت أولويتها إرضاء المشتركين عبر تقديم أفضل الخدمات والمنتجات المتميّزة لهم، وهذا ما يظهر في رؤيتها، وقيمها، ورسالتها حيث تقوم جميعها على أولوية تقديم أفضل الخدمات للمشتركين.