الوطنية موبايل تسلم الجائزة الكبرى لحملة "جمع حروف العيد"


سيارة BMW 2016

الخليل، 9 آب 2016: أكملت شركة الوطنية موبايل، مشغل الاتصالات المتنقلة الأحدث في فلسطين، وإحدى شركات مجموعة Ooredoo، فرحة العيد وبهجته لدى المواطن سامي مسالمة من مدينة دورا الخليل، بتسليمه الجائزة الكبرى لحملة "جمع حروف العيد" وهي سيارة (BMW 330i) 2016، في أجواء مليئة بالفرح والسعادة بين أهله وأصدقائه.

وسلم وفد من الإدارة التنفيذية للوطنية موبايل، مفتاح السيارة للفائز سامي مسالمة في ظل أجواء فرح عامرة، وذلك أمام معرض الوطنية موبايل في مدينة الخليل برفقة أهله وأصدقائه، معبرا عن فرحته الكبيرة بالسيارة التي قدمتها الوطنية موبايل، ضمن حملة "جمع حروف العيد"، التي ارتكزت على منح مشتركي الدفع المسبق حرف واحد مباشرة بعد كل عملية شحن من أي فئة من دون الاتصال على أي رقم مختصر.

وفي هذا السياق، قال مدير أول الاتصالات التسويقية والعلاقات العامة السيد شادي القواسمي إن الوطنية موبايل وعدت مشتركيها وأوفت، واليوم فخورون باختتام حملة "جمع حروف العيد" بتسليم الجائزة الكبرى سيارة BMW 2016 مرخصة ومؤمنة للفائز سامي مسالمة.

وأضاف أن حملة العيد تم تسهيلها وتبسيطها للمشتركين، لتقوم على مبدأ تجميع كلمتي «عيد مبارك»، وأي مشترك يقوم بتجميع الكلمتين يربح فورا جائزة عشوائية من إحدى الجوائز التالية؛ مئات أجهزة الموبايل الذكية (سامسونج جلاكسي S7 – هواوي)، وليرات ذهب، ورحلات الصيف إلى (اسطنبول – برشلونة –  بيروت – مدريد – دبي)، وعشرات آلاف الشواقل كاش (ألف شيكل لكل جائزة)، والجائزة الكبرى التي سلمت اليوم سيارة  BMW 330i.

وأوضح أن الشركة سلمت مئات الجوائز أثناء فترة الحملة، لتتوج بتسليم الجائزة الكبرى سيارة BMW 330i للفائز بها السيد سامي مسالمة من مدينة دورا، مبينا أن الهدف الرئيسي من وراء أي حملة تنفذها الوطنية موبايل هو تمتين العلاقة مع الجمهور بشكل مباشر وتقديم أفضل الحملات والخدمات مع جوائز قيمة وحقيقية، ونحن سعداء جدا لتفاعل مشتركي الوطنية موبايل مع هذه الحملة وغيرها من الحملات، وهذا إن دل على شيء إنما يؤكد مدى ثقة مشتركينا الأعزاء بنا وارتباطهم المتين بشركتهم.

من جهته، عبر الفائز سامي عن سعادته الكبيرة بفوزه بالجائزة الكبرى سيارة الـBMW في حملة "جمع حروف العيد" مع الوطنية موبايل، التي وعدت وأوفت.

وقال "جمعت حروف الجائزة والحمد لله سيارة الـBMW من الوطنية موبايل، وكل الشكر والتقدير للوطنية موبايل على هذه الحملات والخدمات المميزة جدا، وأدعوا كافة المشتركين للانضمام لعائلة الوطنية موبايل وتجربة الخدمات المميزة التي تقدمها الشركة بعروضها الرائعة.

يشار إلى أن شركة الوطنية موبايل - إحدى شركات مجموعة Ooredoo - وأطلقت خدماتها تجارياً في شهر تشرين الثاني من عام 2009، وهي راعي كرة القدم الفلسطينية، عبر رعايتها لدوري الوطنية موبايل للمحترفين في الضفة الغربية، ودوري الوطنية موبايل للدرجة الممتازة في غزة، والراعي الحصري للأكاديمية الفلسطينية للموهوبين كرويا في القدس.