الوطنية موبايل تجدد ثقتها بالعميد "شباب الخليل" من خلال رعايته في كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم


راعي كرة القدم الفلسطينية

الوطنية موبايل تجدد ثقتها بالعميد "شباب الخليل" من خلال رعايته في كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم

 

رام الله، 29 كانون الأول 2017:

جددت شركة الوطنية موبايل، مشغل الاتصالات المتنقلة الأحدث في فلسطين، وإحدى شركات مجموعة Ooredoo، ثقتها بعميد الأندية الفلسطينية نادي شباب الخليل، بتوقيع اتفاقية رعاية في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ممثل فلسطين الوحيد في البطولة.

ووقع اتفاقية الرعاية والشراكة الاستراتيجية، مدير أول الاتصالات التسويقية والعلاقات العامة السيد شادي القواسمي، ورئيس نادي شباب الخليل د. جهاد الجبريني، بحضور الهيئة الإدارية للنادي، ووفد من الوطنية موبايل، وممثلوا الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم.

ويشارك نادي شباب الخليل في الدور التمهيدي من كأس الإتحاد الآسيوي ممثلا لفلسطين، ويستضيف نادي السويق العُماني، غدا الاثنين، في مباراة الذهاب على استاد دورا الدولي، وفي الثامن من شباط يحل ضيفا في مسقط للقاء الإياب، وفي حال تمكن من تجاوز هذا اللقاء سيدخل دور المجموعات للبطولة.

وفي هذا السياق، قال القواسمي إننا نعتز ونفخر بشراكتنا الاستراتيجية مع نادي شباب الخليل عميد الأندية الفلسطينية، ممثل فلسطين الوحيد في كأس الاتحاد الآسيوي، وكلنا ثقة بنجاحه في المباراة التي سيجريها مع شقيقه السويق العماني وتمكنه من التأهل لدور المجموعات ليمثل فلسطين أفضل تمثيل وبأفضل صورة.

وأضاف: "شاركنا العميد قبل نحو ثلاثة أسابيع في بطولة الأندية العربية، لأنه يستحق الوقوف بجانبه في مثل هذه البطولات وغيرها، وقدم أداء مشرفا في البطولة أمام العهد اللبناني، وما هذه الرعاية إلا تأكيد على وقوف الشركة إلى جانب الأندية الفلسطينية في المحافل الدولية والعربية، والمساهمة في دعمها بكل ما يمكننا تقديمه لتتمكن بدورها من رفع اسم وعلم فلسطين عاليا".

وأعرب عن تمنياته للعميد بالتوفيق في مباراته الأولى مع السويق العماني، داعيا كافة أبناء شعبنا لمآزرة النادي ودعمه في هذه المباراة.

من جهته، أعرب رئيس نادي شباب الخليل د. جهاد الجبريني عن شكره لشركة الوطنية موبايل على رعايتها ودعمها للأندية الفلسطينية المشاركة في البطولات الدولية، مشيرا إلى أن دور الشركات الوطنية موبايل لا يقتصر على رعاية ودعم البطولات المحلية وأندية المحترفين، إنما أيضا الوقوف إلى جانب الأندية في المحافل الدولية، وهذا ما لمسناه بشكل كبير.

وقال إننا نعاهد شعبنا بتقديم صورة مشرفة للكرة الفلسطينية خلال المشاركة في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، لأننا نعي أهمية هذه المشاركة لدى أبناء شعبنا، ونؤكد للجميع أننا بهمة لاعبينا ومشجعينا سنفوز في المباراة التمهيدية.

 

يشار إلى أن شركة الوطنية موبايل - إحدى شركات مجموعة Ooredoo –راعي كرة القدم الفلسطينية، عبر رعايتها لدوري الوطنية موبايل للمحترفين في الضفة الغربية، ودوري الوطنية موبايل للدرجة الممتازة في غزة للمرة الثانية على التوالي، والراعي الحصري للأكاديمية الفلسطينية للموهوبين كرويا في القدس.