"الحلم أصبح حقيقة" المؤتمر الصحفي الخاص بالإعلان عن موعد إطلاق خدمة التناقل الرقمي تجارياً في فلسطين


"الحلم أصبح حقيقة" المؤتمر الصحفي الخاص بالإعلان عن موعد إطلاق خدمة التناقل الرقمي تجارياً في فلسطين

 

وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات..

رام الله- 2020/9/9- نظمت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مؤتمراً صحفياً للإعلان عن موعد إطلاق خدمة التناقل الرقمي تجارياً في فلسطين، بحضور كل من الدكتور ضرغام مرعي، الرئيس التنفيذي لشركة Ooredoo فلسطين، والسيد عبد المجيد ملحم المدير العام لشركة الاتصالات الفلسطينية الخلوية (جوال)، والسيد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، والسيد إبراهيم جفال رئيس اتحاد شركات أنظمة المعلومات- بيتا، وموظفي ومدراء الوزارة من مختلف الإدارات ذات العلاقة،  إلى جانب المؤسسات الإعلامية.

 

أعلن د.م إسحق سدر وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات 2020/9/20 موعداً مقرراً لإطلاق الخدمة تجارياً في فلسطين، ويأتي ذلك بعد تذليل العقبات التي كانت تحول دون الحصول عليها، مما سيعزز المنافسة، فهذه الخدمة تمثل ثورة في مجال الاتصالات، كما أنها تلبي احتياجات السوق والمواطن الفلسطيني.

 

أكد معالي الوزير سدر أن الحكومة شريكة مع القطاع الخاص، نظراً لأهميته في خدمة المجتمع، منوهاً لكون وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قد قطعت شوطاً طويلاً في أتمتة الخدمات الحكومية الإلكترونية، وذلك لإعطاء الجمهور الخدمة التي يستحقها.

 

كما وبارك المجهود الذي بذلته شركات الاتصالات الخلوي والثابت خلال فترة جائحة الكورونا، واصفاً إياه بالموقف الوطني المشرف، والذي تمثل في تجاوز الأزمة بشكل سلسل دون تأثير يذكر على جودة الخدمات المقدمة خلال فترة الجائحة، وشكر معالي الوزير كل من ساهم بإنجاز هذا العمل من طواقم.

 

من جانبه، وصف السيد ضرغام مرعي الرئيس التنفيذي لشركة Ooredoo فلسطين، هذا الحدث باليوم السعيد لقطاع الاتصالات وللاقتصاد الفلسطيني، وللمواطن، كونه يعني تحقيق نقلة نوعية حقيقية لقطاع الاتصالات، كما وشكر الوزارة على العمل المهني الدؤوب طيلة الفترة الماضية وصولاً إلى هذه اللحظة، مشيراً إلى تطلعهم إلى إطلاق الخدمة بطريقة إيجابية وفعالة في الموعد المحدد.

 

بدوره، عبر السيد عبد المجيد ملحم مدير عام شركة الاتصالات الفلسطينية الخلوية (جوال) عن سعادته بالإعلان عن هذه الخدمة والتي جاءت بعد أشهر من العمل الجاد، لما لها من  من دور في تطور قطاع الاتصالات في فلسطين، منوهاً إلى كون إنجاز خدمة التناقل الرقمي ليس بالأمر الهين، فقد استغرق إطلاق الخدمة سنوات في بعض الدول، بينما كان أداء قطاع الاتصالات في فلسطين في إطلاق هذه الخدمة ملفتاً وسريعاً.

 

يذكر أن خدمة التناقل الرقمي ستمكن المشترك من الاحتفاظ بنفس رقمه إذا رغب بالحصول على الخدمات المتنقلة من مشغل آخر، وبالتالي فرصة الاستفادة من عروض المشغلين للخدمات المتنقلة مما يعود على المشترك بالفائدة في أعماله، وفي التواصل مع المجتمع المحيط  بشكل عام.