الوطنية موبايل ترعى يوم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الثاني


04 آذار 2008

قامت "الوطنية موبايل" برعاية يوم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الثاني الذي نظمته جامعة القدس المفتوحة في مدينة رام الله، والذي عقد في الرابع من آذار 2008، في قاعة "المرحوم فتحي عرفات" في جمعية الهلال الأحمر في البيرة، وبحضور رسمي وأهلي وأكاديمي مميز.

ويهدف هذا اليوم إلى تعزيز التوجهات الحديثة في خدمة التعليم والتعلّم من خلال استثمار تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وأساليبها، وإلى توسيع آفاق التعاون المشترك مع المؤسسات الفلسطينية العاملة في هذا المجال. وقد أطلقت الجامعة خلال هذا النشاط عددا من مشاريعها التكنولوجية، كالبث الحي لنشاطات الجامعة ومحاضراتها عبر الإنترنت، والخدمات التدريبية الجديدة التي يقدمها مركز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، من خلال العديد من الاعتمادات الدولية في مجال التدريب والامتحانات، إضافة للمرحلة الثانية من مشروع تطوير بوابة الجامعة الأكاديمية، والمرحلة الأولى من مشروع بوابة الجامعة الإدارية.

وقدم ألان ريتشاردسون، مدير عام "الوطنية موبايل"، نبذة عن نشأة الشركة، مشيرا الى تطلعه أن تحصل على الترددات الخاصة بها قريبا كي تمارس دورها بشكل فعلي، مشيرا الى أنها ستعمل على تعزيز مبدأ التنافسية في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الى جانب رعاية العديد من الفعاليات والمبادرات المجتمعية. وأعرب عن أمله أن يكون الحدث خطوة أولى على طريق تكريس مزيد من التعاون بين "الوطنية موبايل" والمؤسسات الأكاديمية، وخاصة جامعة القدس المفتوحة، مشددا على أهمية سوق الاتصالاات في الأراضي الفلسطينية باعتباره أحد دعائم الاقتصاد.

هذا وقدم السيد بول ويد "مدير دائرة التسويق" في الوطنية موبايل في الجلسة الثانية محاضرة بعنوان "التعليم بالنقال" قدم من خلالها أساليب التعليم بواسطة الهاتف النقال، فوائده والتحديات التي يواجهها.