وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تزور شركة الوطنية موبايل


10 تموز 2012


وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تزور شركة الوطنية موبايل

رام الله/10-07-2012 زارت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الفلسطينية د. صفاء ناصر الدين مقر شركة الوطنية موبايل في رام الله، وكان في استقبال الوفد د. بسام حنون الرئيس التنفيذي للشركة وطاقم من المدراء ورؤساء الأقسام في الوطنية موبايل، ورافق الوزيرة وكيل الوزارة المهندس سليمان زهيري.

أكدت د. ناصر الدين على أهمية التعاون المشترك مع الوطنية موبايل وقدمت شرحا عن خطط الوزارة المستقبلية، وكافة فرص التعاون الممكنة مع شركة الوطنية موبايل، كما تحدثت عن التحديات التي تواجه قطاع الاتصالات في فلسطين والصعوبات التي يضعها الجانب الاسرائيلي أمام الشركات الفلسطينية وتطور قطاع الاتصالات.

وقد رحب د. بسام حنون- الرئيس التنفيذي للوطنية موبايل بمعالي الوزيرة وهنأها بتوليها حقيبة الاتصالات وقال: " لقد كان فخراً لنا أن نجتمع مع معالي الوزيرة ونطلعها على آخر التطورات والمستجدات التي أنجزتها وتنجزها شركتنا لمجتمعنا الفلسطيني، وبحث سبل التعاون المشترك بيننا".

كما ناقش د. حنون التحديات والعقبات التي تواجه دخول الوطنية موبايل إلى سوق الاتصالات المتنقلة في قطاع غزة، وبحث الجانبان آليات التعاون المشترك لتذليل جميع العقبات في أقرب وقت ممكن، كما ناقشا أهم المشاكل الموجودة لخلق بيئة تنافسية سليمة والتي أهمها عقود شركات الاتصالات الحصرية، والتي تم التأكيد على ضرورة منعها لجميع شركات الاتصالات تطبيقا لتعليمات حماية المنافسة، وتمت مناقشة سعر دقيقة الاتصال من شبكة جوال إلى شبكة الوطنية موبايل على اعتبار انها اسعار مرتفعة وهذا يشكل عائق أمام المنافسة ويجب حله في أسرع وقت ممكن.

وفي نهاية الزيارة تجول وفد الوزارة بالشركة ومركز الاستعلامات الذي يعمل ليل نهار من أجل الإجابة عن كافة تساؤلات مشتركي الوطنية موبايل، وقدم ممثلو الوطنية شرحا عن التدريب الذي خاضه موظفو مركز الاستعلامات ومراكز الخدمات المنتشرة في شتى أنحاء الضفة الغربية، وذلك من أجل تقديم الخدمة بأعلى مستويات العناية  لمشتركي الشركة.