نت كتابي توقع اتفاقية شراكة مع الوطنية موبايل



رام الله- وقعت مؤسسة شركاء في التنمية المستدامة – نت كتابي ممثلة برئيسها التنفيذي د.صبري صيدم يوم أمس الاثنين اتفاقية شراكة مع شركة الوطنية موبايل مشغل الاتصالات المتنقلة الأحدث في فلسطين، وإحدى شركات مجموعة Ooredoo  ممثلة برئيسها التنفيذي د.ضرغام مرعي.
تتيح اتفاقية الشراكة بين الطرفين استعمال بعض مرافق الوطنية موبايل ومقرّاتها في قطاع غزة  لصالح مشروع "دكان المعرفة" أحد مشاريع مؤسسة نت كتابي والذي يهدف لتمكين أكبر شريحة من المجتمع من استخدام التكنولوجيا الحديثة والاستفادة منها من خلال توفير أجهزة نت كتابي التي تتميز بمجموعة من البرامج التعليمية المميزة. كمّا وستقدم الوطنية موبايل ضمن هذه الشراكة رعاية دكان المعرفة في مدينة رام الله والذي سيجوب محافظات الوطن جميعها لتعميم التجربة الفريدة التي يقدمها المشروع بعد النجاح الكبير الذي حققته الفكرة حتى الآن.
بدوره أكد الرئيس التنفيذي للوطنية موبايل، د. ضرغام مرعي، على استمرارية الشراكة الاستراتيجية بين الطرفين، انطلاقاً من رؤية الوطنية موبايل في أهمية المساهمة في رعاية الأفكار المبتكرة والخلاقة لا سيما تلك الهادفة لبناء جيل جديد من الشباب قادر على تطوير مؤسسات الوطن  والاستثمار الحقيقي في العملية التربوية. كما وأكّد على أهمية الشراكة مع نت كتابي لأن المشروع سيمكّن فئات المجتمع المختلفة من استخدام أفضل لتكنولوجيا المعلومات والوصول الى المناطق المهمشة في كافة المحافظات.
بدوره قال د. صبري صيدم، الرئيس التنفيذي لنت كتابي، أنّ المبادرات الكبيرة تحتاج لشركاء مميزين مثل الوطنية موبايل مؤكداً على أهمية الشراكة الاستراتيجية التي تسعى لإيجاد وسائل تكنولوجية حديثة قادرة على رفع المستوى التعليمي الفِلسطيني، وتعكس الرؤية الكاملة لمؤسسته التي تطمح إلى تعميم تجربة الاستخدام الأمثل للوسائل الحديثة في تنمية الإطار التعليمي الفلسطيني وتعزيز مفهوم التعلم الرقمي ونشره كثقافة أصيلة في مجتمعنا الفلسطيني، مثمناً دور الوطنية موبايل على هذه الشراكة .
ومن الجدير ذكره أنّ مشروع " نت كتابي" يهدف إلى منح الأطفال والشباب الفلسطينيّين فرصة مميزة لامتلاك مهارات القرن الحادي والعشرين، كمهارات التواصل والتفكير الابداعي والقدرة على التحليل وحل المشكلات وغيرها، وذلك من خلال امتلاكهم لجهاز حاسوب محمول تعليمي، مُزوداً بامكانية الاتصال بالإنترنت ومدعوماً ببرنامج تدريبي يؤهلهم على التوظيف الأمثل لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في عمليتي التعليم والتعلّم، كما ويعمل المشروع على توفير بوابة تعليمية تفاعلية تعرض محتوى تعليمياً مميزاً والعديد من مصادر التعلم الأخرى.