الوطنية موبايل تطلق حملة "صناديق الوطنية" التفاعلية


لأول مرة في فلسطين

رام الله، 28 آب 2016:

أطلقت شركة الوطنية موبايل مشغل الاتصالات المتنقلة الأحدث في فلسطين، وإحدى شركات مجموعة Ooredoo، حملة تفاعلية جديدة هي الأولى من نوعها في سوق الاتصالات الفلسطينية بعنوان "صناديق الوطنية" بجوائز ضخمة.

وفي تفاصيل الحملة التي أطلقتها الشركة لمكافأة مشتركيها الحاليين والجدد، أوجدت الشركة مليون صندوق يحتوي على جوائز ضخمة وأخرى عينية، حيث يستطيع كافة مشتركي فئة الدفع المسبق الدخول في الحملة من خلال شحن الرصيد بـ15 شيقل أو أكثر، ثم الاتصال مجانا على #555* ثم ادخال رقم الصندوق من واحد (1) إلى مليون (1,000,000) لربح جائزة فورية.

وتقدم الوطنية موبايل في حملتها التي تعتبر الأولى من نوعها في سوق الاتصالات الفلسطينية، العديد من الجوائز القيمة والمميزة، وهي سيارات Jeep وهيونداي، وأجهزة ذكية (جلاكسي S7، وهواوي)، وليرات ذهب، وتلفزيوناتLED، و500 شيقل كاش، إضافة إلى آلاف الجوائز العينية المميزة وملايين الحزم المجانية الفورية.

وفي هذا السياق، قال مدير أول الاتصالات التسويقية والعلاقات العامة السيد شادي القواسمي إن حملة "صناديق الوطنية" تعتبر الحملة التفاعلية الأولى من نوعها كمحتوى وطريقة في فلسطين، ولم يسبق لأي شركة اتصالات نقالة أن استخدمت نفس الطريقة في حملاتها السابقة، وهذا ما يميز الوطنية موبايل في ابتكار حملات جديدة ومميزة لمكافأة مشتركيها الذين وثقوا بها.

وأضاف القواسمي أن حملة "صناديق الوطنية" تشمل جميع مشتركي الدفع المسبق الحاليين والجدد، وسيتم توزيع الجوائز والهدايا الفورية في مليون صندوق بشكل عشوائي ليتمكن كل مشترك من الحصول على جائزته، مجرد شحن الرصيد بـ15 شيكل أو أكثر والاتصال على الرقم نجمة 555 سلم ثم ادخال رقم الصندوق، وفي حال كان رقم الصندوق الذي تم اختياره قد فتح من قبل يصل المشترك رسالة تفيده بذلك لاختيار صندوق آخر، وسيتم تعبئة الصناديق الفارغة بجوائز كل أسبوع من جديد، ليتمكن المشتركين من الاستفادة من الحملة بشكل دائم.

وأعرب عن تمنياته من كافة مشتركي الوطنية موبايل بالتفاعل المميز مع الحملة، للفوز مع الوطنية موبايل بالجوائز المميزة والكبيرة، خاصة أن الشركة تسعى بشكل مستمر إلى تقديم أفضل الحملات والخدمات للجمهور الفلسطيني، مؤكدا أن الوطنية موبايل ستبقى السباقة دائما في إطلاق حملات جديدة ونوعية تستهدف كل فئات المجتمع، وتفتح المجال للمشتركين الجدد ليستفيدوا من عروضنا.

يشار إلى أن شركة الوطنية موبايل - إحدى شركات مجموعة Ooredoo - وأطلقت خدماتها تجارياً في شهر تشرين الثاني من عام 2009، وهي راعي كرة القدم الفلسطينية، عبر رعايتها لدوري الوطنية موبايل للمحترفين في الضفة الغربية، ودوري الوطنية موبايل للدرجة الممتازة في غزة، والراعي الحصري للأكاديمية الفلسطينية للموهوبين كرويا في القدس.