انجاز فلسطين تعلن الشركة الطلابية الفائزة للعام 2020 من فئتي المدارس والجامعات


رام الله 1 تشرين الأول 2020:

 

أعلنت مؤسسة إنجاز فلسطين نتائج الفائزين في برنامج ومسابقة الشركة الطلابية لفئتي المدارس والجامعات عبر تقنية زووم، وتوجت خلاله شركة "Be friends" من مدرسة بديا الثانوية كأفضل شركة طلابية لفئة المدارس لعام 2020، وشركة أثر للتعقيم والوقاية من جامعة بوليتكنيك فلسطين كأفضل شركة طلابية لفئة الجامعات لعام 2020.

وحازت شركة تياركم من مدرسة طلائع الأمل بجائزة أفضل منتج، وشركة "Be friends" من مدرسة بديا بجائزة أفضل مسؤولية مجتمعية، وشركة أفق للتعليم المساند من مدرسة وداد ناصر الدين بحائزة أفضل تغطية إعلامية. وعن فئة الجامعات حازت شركة أثر للتعقيم من جامعة بوليتكنيك فلسطين بجائزة أفضل منتج، وشركة Greent من جامعة فلسطين التقنية بجائزة أفضل مسؤولية مجتمعية، وشركة Hiring Index من جامعة بيرزيت بحائزة أفضل تغطية إعلامية.

وشارك في المسابقة التي تُنفذ بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم 8 شركات طلابية، 4 شركات من فئة المدارس، و4 شركات من فئة الجامعات لأول مرة في فلسطين، التي قدمت عروضا خاصة عن شركاتهم أمام لجنة تحكيم متخصصة في مجالات الأعمال والإدارة والمحاسبة مكونة من السيد سائد عبد الله الشريك المسؤول عن خدمات التدقيق والاستشارات المحاسبة والضريبة شركة ارنست وينونغ، ود. يحيى السلقان المدير والرئيس التنفيذي لشركة يافا نت للبرمجيات، والمهندس محمد العامور رئيس مجموعة العامور الاستثمارية، والأستاذ صادق الخضور مدير عام التعليم العام في وزارة التربية والتعليم، والسيدة منال زريق سيدة أعمال.

وأشرف على تدريب الطلبة نخبة من الخبراء والمستشارين من شركات القطاع. وستمثل الشركتان الفائزتان فلسطين في المسابقة الإقليمية على مستوى الوطن العربي والتي ستُعقد مطلع كانون الأول عبر منصة "زووم"، وتُشارك فيها 13 دولة عربية.

وافتتح الحفل برعاية رئيسية من شركة أوريدو فلسطين، ورعاية مجموعة عنبتاوي، وشركة المشروبات الوطنية، ومجموعة مسروجي، والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، وشبكة راية الإعلامية.

وقالت المدير العام لمؤسسة انجاز فلسطين رانيا قطينة "احتفلنا في هذا اليوم المميز بـ8 شركات طلابية من مدارس وجامعات الوطن، كان لهم منتجات مبتكرة تنافس على أفضل شركة طلابية لعام 2020".

وأضافت "12 عاما من تطبيق برنامج الشركة الطلابية، وتخريج أفواج من الشباب المؤهل للانخراط في سوق العمل، وهذا العام وضمن خطتنا الاستراتيجية تم إشراك عدد من جامعات الوطن ليكونوا جزءا من البرنامج والمسابقة لأول مرة".

وأكدت ثقة انجاز فلسطين اللامحدود بالطلبة، خاصة أنهم أبهروا الجميع بالابتكارات التي قدموها خلال مسابقة الشركة الطلابية.

وأعربت قطينة عن شكرها لكافة الطلبة، وكافة المتطوعين من الشركات الوطنية الذين عملوا مع الطلبة وبتعاونهم حققنا هذا الانجاز، واصلة شكرها للجنة التحكيم والرعاة.

بدوره، قال رئيس مجلس إدارة مؤسسة انجاز فلسطين السيد عماد الهندي: "نحتفي اليوم بأبنائنا الطلبة الذين سطروا رغم كل التحديات بسواعدهم شركات مميزة وابتكارات خلاقة شهدناها هذا العام، رغم التحديات الكبيرة التي واجهتهم لكن بالعزيمة والإصرار صنعوا فرصا لإتمام العمل على أكمل وجه".

وأضاف: "انجاز فلسطين وبرنامج الشركة الطلابية كانا منصة لتلاقي العقول وتوظيفا لطاقات الشباب وتوجيههم الى الطريق الصحيح نحو الريادة وعالم الأعمال"، داعيا الطلبة إلى الاستمرار بالعمل لأنهم الرهان الحقيقي، والمرحلة المقبلة تتطلب مساهمة وعمل أكبر.

من جهته، قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي د. محمود أبو مويس "نبارك للطلبة الفائزين ومشاريعهم الناجحة التي تمثل الابداع الفلسطيني في ظل الأزمات القائمة بمختلف أنواعها، حيث يأتي التعاون مع انجاز وكافة الشركاء المحليين نحو تحقيق رؤية التعلم العالي وصولا إلى تعليم متميز عالميا يواكب التطور العالمي وينعكس تطوره على دولة فلسطين".

وأشار إلى توجه الحكومة نحو تطوير برامج التعليم والتعليم العالي نحو الريادة في الأعمال وانسجاما مع رؤية الحكومة نحو تمكين الشباب في كافة المهارات، واتاحة الفرص اللازمة في اشراكهم بتطوير المجتمع اجتماعيا واقتصاديا، والاستثمار في الطاقات الشابة لتمكينها من المبادرة في اقتراح الأفكار التطبيقية الابداعية ليكون العنصر الشباب رائد الانتاج الاقتصادي في المجتمع الفلسطيني.

وأعرب أبو مويس عن شكره لمؤسسة انجاز فلسطين على جهودها في اسناد قطاع التعليم الفلسطيني، ونتطلع لمزيد من الشراكة نحو تطوير قدرات الشعب الفلسطيني في مجالات الابداع والابتكار والريادة.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة أوريدو فلسطين د. ضرغام مرعي: "علاقتنا مع انجاز فلسطين علاقة تاريخية واستراتيجية امتدت على مدار العديد من السنوات، وفخورون بتدريب احدى الشركات الطلابية المشاركة معنا اليوم في هذا الحفل".

وأضاف "كنا نتمنى أن يكون هذا اللقاء بشكل شخصي، لكن بسبب الظروف الراهنة لتفشي فيروس كورونا، تم عقد اللقاء عبر المنصات الالكترونية، متمنين دائما السلامة للجميع وأن تنتهي هذه الأزمة في القريب العاجل وأن نلتقي بكم العام المقبل بشكل شخصي".

وشدد مرعي على أن الطالب الفلسطيني أهم رأس مال لهذه البلد، خاصة أنه لا يوجد موارد كثيرة في فلسطين، والمورد الرئيس الوحيد لنا في فلسطين هو الإنسان، وبناء الانسان يبدأ من المدرسة.

بدوره، قال رئيس مجلس إدارة هيئة سوق رأس المال نبيل قسيس: "قبل نحو عام وقعت الهيئة اتفاقية مع مؤسسة انجاز فلسطين تقوم الهيئة بموجبها بالمساهمة الفنية بتطوير وتنفيذ برامج انجاز التدريبية التي تستهدف المدارس والجامعات، ونجتمع اليوم للاحتفال بالشركة الطلابية الفائزة".

وأضاف "تم تطوير مسابقة الشركة الطلابية ونقلها للجامعات لأول مرة، والهدف الأساسي لذلك هو تعزيز الروح لدى طلبة الجامعات الذين شارفوا على التخرج لدخول سوق العمل، عبر وضعهم بنموذج حي لتوجهاتهم العملية والمستقبلية".

وأوضح قسيس أن الهيئة ساهمت ببناء قدرة الفرق الطلابية المشاركة ورفدها بالمهارات الرئيسية اللازمة لتأسيس الأعمال وتعريفها بآليات التمويل وبناء هياكل رأس المال، وتطوير دراسات الجدوى اللازمة، متطلعين لتعزيز أواصر التعاون المستقبلي مع انجاز فلسطين.

وفي نهاية الحفل كرمت انجاز فلسطين لجنة التحكيم، والشركات الراعية، والمتطوعين وممثلي المدارس والجامعات.